المصدررصد (إنترنت)

أكد المبعوث الأممي إلى سوريا “غير بيدرسون” أن عمل اللجنة الدستورية السورية في جنيف “طويل وشاق”داعيا إلى عدم رفع سقف التوقعات فيما يتعلق بمخرجات “الدستورية”، قائلا “إن السوريين مازالوا يواجهون معاناة هائلة ولا يملكون متسعا من الوقت لانتظار انفراج سياسي من نوع ما.

وأكد “بيدرسون” على أن عمل “الدستورية لن يشكل “معجزة” أو نقطة تحول، لافتا إلى أن مباحثات اللجنة الدستورية “عملية طويلة وشاقة”، وأنها لا يمكن أن  تشكل حلاً لإنهاء الحرب السورية.

بدوره أكد رئيس اللجنة الدستورية عن وفد المعارضة “هادي البحرة” أنه تم التوصل لتوافق بخصوص جدول أعمال الجلسة القادمة للجنة الدستورية المزمع عقدها يوم (الإثنين) المقبل، وذلك بناء على ولاية اللجنة والمعايير المرجعية والعناصر الأساسية للائحة الداخلية للجنة الدستورية، ومناقشة الأسس والمبادئ الوطنية.

وفي الغضون أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أن المبعوث الأمريكي الخاص إلى سوريا “جيمس جيفري” ونائب مساعد وزير الخارجية “جويل رايبرن” سيزوران تركيا وسويسرا بين 22 – 28 آب الجاري، لبحث الملف السوري والتطورات الراهنة في المنطقة، وذلك بالتزامن مع انعقاد اللجنة الدستورية السورية في جنيف.

 

أبرز الأخبار

اقرأ أكثر

ضع تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here