المصدرمتابعات (أزمات)

أعلن ولي عهد أبو ظبي “محمد بن زايد آل نهيان” اليوم (الخميس) أنه تم التوصل لاتفاق في اتصال مع ترامب ونتنياهو على خارطة طريق لتعاون مشترك لتطبيع العلاقات بين الإمارات وإسرائيل، مقابل وقف خطة الضم، حيث اتف الطرفان على وضع خارطة طريق نحو تدشين التعاون المشترك وصولا إلى علاقات ثنائية “حسب وكالة أنباء الإمارات”.

بدوره أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي “بنيامين نتنياهو” أنه تم توقيع “اتفاق سلام” مع الإمارات، واصف الخطوة باليوم التاريخي.

وفي السياق قال وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية” أنور قرقاش” إن قرار بلاده تطبيع العلاقات مع إسرائيل جاء لـ”الحفاظ على فرص حل الدولتين”، مؤكدا أن الإمارات بهذا فككت قنبلة موقوتة كانت تهدد حل الدولتين.

ودعا “قرقاش” إلى استئناف مفاوضات السلام بين الفلسطينيين والإسرائيليين، مشددا على التزام بلاده بـ”العمل مع الأصدقاء لإحلال الأمن ولضمان استقرار المنطقة”، قائلا “نسعى اليوم أن يكون تجميد إسرائيل ضم الأراضي الفلسطينية فرصة جديدة لإحياء السلام”.

وكانت خطة الضم المعروفة بصفقة القرن، تقتضي ضم حوالي 40% من مساحة الأراضي في الضفة الغربية لإسرائيل، وجعل تبعيتها الإدارية والأمنية لإسرائيل.

أبرز الأخبار

اقرأ أكثر

ضع تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here