المصدرمتابعات (أزمات)

أكد الرئيس السوري “بشار الأسد” في كلمة له ألقاها اليوم ” (الأربعاء) أمام مجلس الشعب على استمرار حكومته في مكافحة الساد، لأن الفساد هو ثقوب الاقتصاد وثقوب الأخلاق واستنزاف الوطن، مشيرا إلى أن محاربة الفساد لم تتوقف بتاتا ولكنها تصاعدت في السنوات الأخيرة قائلا “كلما اشتدت الضغوط كانت مكافحة الفساد ضرورية”.

وأوضح “الأسد” أن حكومته مستمرة في استرداد الأموال العامة المنهوبة بالطرق القانونية وعبر المؤسسات، مؤكدا أنه لن يكون هناك أي محاباة لأي شخص يظن نفسه فوق القانون، ولن يكون ذلك عبر تعليق المشانق للفاسدين _على حد تعبيره_ وإنما ردع لهم.

وأضاف “الأسد” أن البلاد في قلب الحرب، لافتا إلى أن عودة سلطة الدولة تكون عبر عودة سلطة القانون وليس فقط تحرير الأراضي، فالقانون والفساد لا يجتمعان في مكان واحد.

وفي السياق قال “الأسد” إن الرد العملي على الحصار يكون بزيادة الإنتاج في كل القطاعات وهذا ينطلق من التعامل مع المشكلات والسلبيات والتحديات قائلا “وقوفنا مع الجيش كان سبب إنجازاته، ووقوفنا مع ليرتنا سيكون سبب قوتها، وعلينا أن نفكر في ما يؤمن قوت المواطن، ويبعد عنه الفقر والعوز، وأن نعزز الأمل والعمل، فمن دونهما لا معنى للحياة”.

وفي السياق اتهم “الأسد” إسرائيل بتسهيل حركة “داعش” من خلال اعتداءاتها المتكررة في دير الزور، مؤكدا أنه لا فرق بين إرهابي محلي أو مستورد أو جندي صهيوني أو تركي أو أمريكي فكلهم أعداء لبلادنا.

يذكر أن “الأسد” تعرض خلال كلمته لنوبة هبوط ضغط مفاجئة، أدت إلى قطع كلمته لعدة دقائق، ومتابعتها فيما بعد.

أبرز الأخبار

اقرأ أكثر

ضع تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here