المصدرالطيب عمر (إدلب)

ناقش رئيس مجلس الوزراء في حكومة “الإنقاذ” المهندس “علي كده” اليوم (الإثنين) مع مجلس الشورى العام تداعيات الوضع المعيشي المتردي في المنطقة، على خلفية المظاهرات التي خرجت أمس في مركز مدينة إدلب.

وحسب مراسل “أزمات” خلص الاجتماع إلى عدة قرارات منها توزيع 15 ألف ربطة خبز، كخطوة أولية للشرائح المحتاجة في الشمال المحرر، بالإضافة لعزم الحكومة عقد عدة اجتماعات مع اتحاد نقابة العمال لتحديد أجور العاملين.

ووفقا لـ”سمارت” رفعت مديرية التجارة والتموين التابعة لحكومة الإنقاذ منذ يومين سعر ربطة الخبز، وأنقصت وزنها، تبعا لانخفاض سعر صرف الليرة السورية، وقامت بتنظيم محضر ضبط تمويني لأحد الأفران العاملة في بنش، بسبب بيعه الخبز بسعر أقل بـ100 ليرة من الذي فرضته المديرية، متذرعة بأن السعر الذي فرضته مناسبا، ومحذرة من إغلاق الفرن في حال عدم التزامه بتسعيرتها، حيث قررت المديرية بيع الربطة بـ600 ليرة سورية.

أبرز الأخبار

اقرأ أكثر

ضع تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here