المصدرمتابعات (أزمات)

قال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية “علي ربیعي”، أمس (الثلاثاء)، إن طهران مستعدة لتجهیز المنظومة الدفاعیة السوریة تجاه التهدیدات الجویة باستخدام معدات إیرانیة، مشيرا إلى أنها عقدت محادثات في هذا الصدد، وسيعتبر القرار الأول بعد توقيع الاتفاقية الأخيرة بين البلدين.

وحسب وكالة “إسنا” الإيرانية، أوضح “ربيعي” أن “خطر الإرهاب في سوریا لم ینته بعد وتم التأکید خلال زیارة رئیس هیئة الأرکان العامة للقوات المسلحة اللواء “محمد باقري” لدمشق علی استعداد إیران اتخاذ القرار الأول بد توقيع الاتفاقية العسكرية بتعزیز منظومة الدفاع السوریة، مؤكدا أن إمكانية عودة الإرهاب إلى المنطقة كان سببا رئيسيا في توقيع اتفاقية شاملة للتعاون العسكري مع سوريا.

ولفت إلى أن “الحرب على الإرهاب لم تصل إلى نهايتها بعد، ومن المحتمل عودة الإرهاب إلى المنطقة بسبب دعم بعض الدول لذلك، ولهذه الأسباب تم توقيع اتفاقية التعاون العسكري بين دمشق وطهران”.

أبرز الأخبار

اقرأ أكثر

ضع تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here