المصدررصد (إنترنت)

حذر فريق منسقو استجابة سوريا عبر بيان أصدره اليوم (الأربعاء)  من تدهور القطاع الطبي في الشمال السوري، جراء الضغط الإضافي الذي سببه تسجيل إصابات بفيروس كورونا، مؤكداً أن اقتصار إدخال المساعدات الأممية عبر معبر باب الهوى سينعكس سلباً على الواقع الطبي في المنطقة.

وأكد الفريق أن السلطات الصحية في شمال غربي سوريا سجلت لغاية أمس الثلاثاء 22 إصابة مثبتة بكورونا، وسط توقعات بزيادة الأعداد خلال الفترة المقبلة، في حال عدم اتخاذ التدابير والإجراءات اللازمة لمنع انتشار الفيروس بين المدنيين، وفقدان السيطرة على الانتشار في المنطقة.

أبرز الأخبار

اقرأ أكثر

ضع تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here