المصدررصد (إنترنت)

نفى المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الإيراني، “حسين أمير عبد اللهيان”، في تغريدة نشرها عبر حسابه على تويتر مساء أمس (السبت)، مرفقاً إياها بصورة جمعت “قاسم سليماني” و”بشار الأسد”، الأخبار المتداولة عن اتفاق روسي ـ إيراني، لدفع “الأسد” إلى الاستقالة.

وقال في تغريدة له على موقع تويتر، إن “شائعات الاتفاق الإيراني و الروسي عن استقالته هي کذبة کبيرة و لعبة من وسائل الإعلام الصهيو-أمريکي”، مؤكداً أن طهران تدعم بقوة “سيادة ووحدة الأراضي السورية”.

وكانت العديد من التقارير الإعلامية تحدثت عن تغير في الموقف الروسي إزاء نظام “الأسد”، وسط تململ منه، وهو ما عبرت عنه واشنطن بصراحة، حيث قال المبعوث الخاص إلى سوريا “جيمس جيفري” منذ أيام، رداً على سؤال وجه له، حول إذا ما كان يصدق أنباء عدم رضا موسكو عن “الأسد” فأجاب “نعم.. نعتبر هذه التقارير صحيحة، لقد تحدثنا مع الروس خلال السنة الأخيرة، وهم غير راضين عن الأسد، لكن المشكلة في أنهم لا يرون بديلا له”.

أبرز الأخبار

اقرأ أكثر

ضع تعليق

Please enter your comment!
Please enter your name here